الصفحة الرئيسية / آخر الآخبار / الغرفة 305 ، الضيوف و ابتسامة بوصوف…” فيديو “

الغرفة 305 ، الضيوف و ابتسامة بوصوف…” فيديو “

شارك-partager

لسانكم :

اختتمت فعاليات المعرض الدولي للكتاب برسم سنة 2020 بمدينة الدار البيضاء المغربية ، بفوز مجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج، بأحسن انطباع و صورة رسخها رواقه في ذهنية زائريه من مختلف الشرائح المجتمعية التي توافدت عليه .

و عرف رواق مجلس الجالية بالرواق المنظم و الأناقة الفكرية ، لما يحمل من مخزون فكري عرضه بشكل يومي و مستفيض عبر مؤلفات و جلسات يومية لأعلام فكر و أدب أرخوا لفترة من الفترات مسالك أدبية وطنية و دولية .

و قد مثل رواق مجلس الجالية ، الفكر المتنوع و المنفتح على عديد من الثقافات و الشخصيات حيث أمكن للزائر و الباحث و المنقب التعرف عن قرب على المجهود الجبار الذي قامت به أطر المجلس و موظفيه للحضور بشكل و صورة لا يمكن إلا أن نقول قيمة مظافة في مسار تأريخ النمودج المغربي المغترب.

بوصوف ، أو كما يناديه من يعرفه قدر معرفة ب ” الحاج بوصوف ” ، رجل لم تفارقه ابتسامة و ترحاب بالحضور ، و كأن الرجل يود القول : ” الرواق رواقكم و كلنا ظيوفكم “…

الدكتور عبد الله بوصوف، أمين عام مجلس الجالية و أحد أهم المأرخين المعاصرين للمملكة ، فضل أن يختتم آخر أيام رواق مجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج من خلال المعرض الدولي للكتاب ، بكتابه  : الغرفة 305  ، مخاض الولادة الثانية .

و هو عمل توثيقي قرأته على مهل ، يتحدث كاتبه من خلاله عن تجربة صراعه مع المرض و كيف تعامل معه من خلال المآزرة و الدعم المادي و المعنوي للجالية التي كانت محيطة به أثناء فترة علاجه بأوروبا .

كتاب الغرفة 305 مخاض الولادة الثانية ، هو ابتسامة للحياة و تشبت بالإيمان و بالخالق و بأن مع العسر يسرى و بأن الإنسان مهمى مر في حياته من صراع من الأجل البقاء ، فإن المرض قد لا يكون نهاية الحياة بقدر ما أن فقدان الإبتسامة و محبة الآخرين هو تأكيد راسخ بأن الإنسان فقد فعلا جانبا من الحياة.

نفس الإبتسامة الموجودة في غلاف المؤلف الذي وقعه السيد بوصوف بحضور الرأي العام الوطني و الدولي ، لمسها ظيوف المجلس في الدكتور بوصوف و هو يستقبلهم بحس مرهف .

كتاب الغرفة 305 مخاض الولادة الثانية ، مؤلف يقدم السيد بوصوف بصورة فريدة و مختلفة عن ما عهده الكل عبر كتاباته و آرائه و كتبه ، بل يمكن لنا القول أنه كتاب يحملك إلى اكشتاف المسؤول في قالبه الأصلي ” الإنسان  ” و هو يروي علاقته بربه ووطنه.

دعوة لقراءة كتاب الغرفة 305 مخاض الولادة الثانية .

حول lisankom

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Enter Captcha Here : *

Reload Image

Translate »
error: Content is protected !!