آخر الآخبارمحلي

الأمطار الأخيرة تكشف البريكولاج في المقابر و بيوت الأموات آيلة للسقوط…من المسؤول ؟

لسانكم :

في الوقت الذي يعلن فيه مجلس جماعة المريسة عبر موقعه الرسمي بمدينة سلا، عن حرصه التام على تنظيم وصيانة المقابر والمحافظة عليها ، أظهرت بعد التساقطات المطرية الأخيرة عيوب البنية التحتية لمقبرة سيدي بل العباس في نفس المدينة.

و تسببت هذه الأمطار خلال الساعات الأولى من هبوطها إلى غرق القبور و ميلانها متساقطة في اتجاه بعضها ، ما دفع أُسر الأموات للتواصل مع جريدة لسانكم لنقل الصورة إلى الرأي العام الوطني و المحلي .

و قد أصبحت هذه الظاهرة ، المتكررة بمقبرة سيدي بل العباس دون غيرها بسبب هشاشة التربة التي أقيمت عليها المقبرة، و سوء تهيئتها بما يخدم صون الدفن في أفق الأربعين سنة المقبلة .

و من الواضح أن الشركة التي تقوم على أشغال هذه المقبرة ، أصبحت تُحدث حفرا دون دراسة مسبقة لنوعية التربة و مدى تحملها لبنايات القبور ، و هو ما يؤكد أن هناك نوع من سوء التقدير في التدبير .

و توصلت لسانكم بعدد من الشكاوى التي تتحدث عن أن طريقة حفر المقابر الحالية لا يمكن اتعمادها إطلاقا خصوصا و أنها تفـتقد إلى سلامة وضعية اللحد و مدى صموده لقابل السنوات .

و تتوقع لسانكم ، من الجهات المسؤولة فتح تحقيق في هذا الملف الذي أصبح يشكل خطرا على حرمة أموات المسلمين ، كما أنه أصبح يشجع لصوص المقابر على ممارسة أعمالهم الإجرامية بسهولة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى