آخر الآخبارمجتمع

الجالية غاضبة من قرارات العثماني… رسائل بين العائد للوطن و طالب المغادرة !

لسانكم :

س ع المعزوزي،

تفاعلت الجالية المغربية المقيمة بالخارج مع القرار الأخير لحكومة العثماني و المفضي إلى إغلاق شامل عند الساعة التاسعة من مساء كل يوم خلال شهر غشت من السنة الحالية 2021 ، بشكل كان متوقع .

و قالت فعاليات للسانكم عبر مكالمات هاتفية أن قرار العثماني عزز توقعات آلاف المغاربة المقيمين بالخارج و الخليج حول قرارات مفاجئة يمكن ان تحول العطلة إلى سجن إجتماعي .

من جهة أخرى ، تواصلت لسانكم مع عدد من أفراد الجالية التي استجابت إلى عملية مرحبا ، مؤكدة أنه قد خاب أملها و كل توقعاتها بعد هذا القرار الذي حول دخولها إلى المغرب إلى لعبة تسييج و تقييد للعطلة .

و من الواضح أن لعنة الوباء و الخيارات القاسية التي أصبح المغرب مضطرا لإختيارها ، لا تصب في مصلحة حكومة العثماني التي ستغادر تسيير الشأن العام بالمغرب تاركة تركة ذهنية ثقيلة عند مغاربة العالم.

و تتواصل لسانكم بشكل مستمر مع فعاليات مغربية مغتربة بأزيد من 14 دولة حول العالم، حيث أكدت هذه الأخيرة أن قرارات الدكتور سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المغربية الحالي و المحسوب على حزب العدالة التنمية لم تكن يوما في صالح مغاربة العالم مند بداية الجائحة لولا قرارات و تدخلات شجاعة و مشهودة لصاحب الجلالة الذي أنقد في أكثر من مرة ماء وجه مغاربة العالم .

و عبرت الجالية المغربية المستجيبة لعملية مرحبا 2021 عن مدى استيائها لقرارات الإغلاق الأخيرة التي لم تشر إلى أي استثناء لمغاربة العالم الذين أصبحوا يقضون عطلة في عزلة ، ناهيك أن الإغلاق عند الساعة التاسعة الذي حول الشارع العام و فضاءات الترفيه و المنتجعات السياحية إلى أماكن أشباح ، أمر زاد الطين بلة حسب تعبيرهم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى