الصفحة الرئيسية / آخر الآخبار / بعد ليبيا ، هل جاء الدور على لبنان لتتحول إلى ساحة صراع دولي ؟

بعد ليبيا ، هل جاء الدور على لبنان لتتحول إلى ساحة صراع دولي ؟

شارك-partager

لسانكم :

س ع المعزوزي

نقلا عن وكالات دولية..

أعاد الصحفي مروان طحطح الرأي العالم العربي إلى ربط أحداث لبنان الحالية بأحداث ليبيا خلال مقاربة التدخل الدولي قائلا للصحف الدولية : “إنه و في منتصف سبتمبر 2011، في الوقت الذي قد كان نظام معمر القذافي انهار تماما… وإذ أعلن رئيس الحكومة التركية حينها رجب طيب إردوغان عزمه على زيارة طرابلس في 17 سبتمبر من نفس السنة، فاجأه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ورئيس وزراء بريطانيا ديفيد كاميرون بزيارة مشتركة في 15 سبتمبر، أي قبل يومين من زيارة إردوغان.

و كان واضحا أن ساركوزي تحديدا لم يكن يريد أن يسبقه إردوغان إلى ليبيا.

وأضاف: “بعد انفجار مرفأ بيروت يوم الثلاثاء الماضي فاجئ الرئيس الفرنسي خصومه بعد ذلك بيومين بزيارة عاجلة واستثنائية رسمية وشعبية. وما لبث أن أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، بعد يوم من زيارة ماكرون، نيته إرسال نائبه فؤاد أقطاي ووزير الخارجية مولود جاويش أوغلو”.

ويقول طحطح: “لقد تحول لبنان بزيارتي ماكرون وأقطاي – جاويش أوغلو إلى ساحة جديدة للصراع والتنافس بين تركيا وفرنسا.

وهذا ربما سيرتب أعباء ثقيلة على لبنان والاستقرار فيه … كما أن الصراع التركي-الفرنسي/الخليجي/المصري في لبنان قد يصب في مصلحة لبنان إذا كان تنافسا في مد يد المساعدة في هذه اللحظة ’الفقيرة‘، لكنه قد يصبح كابوسا إذا أفرز فتنا متنقلة”.

حول lisankom

lisankom

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Enter Captcha Here : *

Reload Image