آخر الآخبارمجتمع

قنصل مغربي يتحدى أفراد البوليساريو بعد اعتدائهم على العلم الوطني

لسانكم :

أقدم القنصل المغربي بولاية فالينسيا الإسبانية السيد عبد الإله الإدريسي ، على إعادة العلم المغربي إلى مكانه معتليا واجهة بناية القنصلية بعد الإعتداء السافر للأفراد من ميليشيات البوليساريو مرفوقين بأفراد جزائريين .

و استغل جردان الجزائر ، يوم الأحد الذي هو يوم عطلة مهنية في جل تراب المملكة الإسبانية ، لتنفيد عملية إعتدائهم على بناية القنصلية في جو يسوده استغلال تام لغياب المارة و موظفين القنصلية .

و أكد أنس الرهوني مراسل لسانكم بإقليم كتالونيا، أن ما قام به هؤلاء الأفراد لا يندرج في إطار عمل فردي بقدر ما يشكل نية مبيتة من قبل مليشيات البوليساريو المدعومين بتوجيهات الدبلوماسية الجزائرية.

و أشار أنس الرهوني ، أن ما قام به قنصل المملكة معرضا سلامته الجسدية لمحاولة إعادة العلم الشريف إلى أعلى البناية ، يمكن اعتباره رسالة إلى أعداء الوحدة الترابية أن حياة المواطن المغربي المغترب رهن إشارة الوطن .

و تستغرب لسانكم ، لعدم تفاعل الفعاليات المدنية المغربية بأسبانيا مع الحادث المشين ، كما أن حالة الصمت التي شابت الحدث لا مبرر لها خصوصا أن أغلب الفعاليات المغربية التي تتشدق بأنها تملك علاقات ديبلوماسية واسعة مع مسؤولين سياسيين و صناع القرار ، و هو تحصيل غير حاصل و مجرد ازدراء على الرأي العام المغربي و المحلي ليس إلا …

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Enter Captcha Here : *

Reload Image

زر الذهاب إلى الأعلى