الصفحة الرئيسية / آخر الآخبار / مستقبل مدينة سلا بقلم و عدسة لسانكم

مستقبل مدينة سلا بقلم و عدسة لسانكم

شارك-partager

لسانكم :

في غمرة انشغال المجتمعات من أجل إيجاد صيغة جديدة لتحسين مستوى عيش الفرد داخلها، برزت التنمية المستدامة كمفهوم في أوائل الثمانينيات، لكنها سرعان ما ركزت على القضايا البيئية العالمية فقط.

وفي غمرة انشغال الساكنة السلاوية على غرار ساكنة المغرب في عملية التوسع والبحث عن أفق تنموي جديد، حظيت مدينة سلا باهتمام كبير على مستوى التنمية المستدامة.

ومنذ ذلك الوقت، أصبحت كل فئات المجتمع السلاوي تعترف بنوع المشاكل التي تعاني منها المدينة والحاجة إلى إيجاد حلول لتحقيق التنمية الحضرية المستدامة.

وقد جعلت ضغوط الهجرة من العالم القروي إلى المدينة أحد أكبر التحديات التنموية، حيث أصبح من الصعب التفكير في كيفية اعتماد مبادئ كلاسيكية من أجل إعادة تأهيل مدينة سلا بما يتناسب مع ألفية المرحلة في جميع المجالات.

ففي مدينة سلا، كان هناك سياق حضاري فوضوي منذ أكثر من 20 عاما، مما عجل بولادة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والتي عجلت بدورها إلى خلق مشاريع تنموية غيرت وجه وعمق المدينة بشكل جدري في شتى القطاعات المتعلقة بتقليص الفوارق الاجتماعية، حيث تركز قوة حضور المبادرة في توفير المتطلبات الرئيسية لتحقيق وتنزيل أهدافها بشكل سريع يستجيب لتطلع مدينة مليونية مثل سلا، والتي تشهد نموا حضريا سريعا حول ترتيبها إلى المدن الكبرى بالمغرب.

إن الوقوف عند التناغم القائم بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وطموح الساكنة، من شأنه أن يحدد معالم العلاقة القائمة بين المفهومين، ويفتح بوابة انخراط الجميع للمساهمة في إنجاح نموذج تنموي ينقل المدينة إلى المكانة المرغوبة محليا ووطنيا.

حول lisankom

lisankom

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Enter Captcha Here : *

Reload Image